تعزية في وفاة الزميل إدريس أوهاب

تلقى المكتب التنفيذي للنقابة الوطنية للصحافة المغربية، بألم عميق، خبر رحيل الزميل إدريس أوهاب الذي وافته المنية يوم الخميس 29 أكتوبر 2020.

وبوفاته تكون الساحة الإعلامية الوطنية قد فقدت أحد أعلامها البارزين، فقد عُرف بكونه أول من قدّم نشرة الأخبار على القناة الثانية عند تأسيسها سنة 1989، وشغل أيضا منصب رئيس تحرير في إذاعة “راديو دوزيم”، كما كان عضوا ضمن لجنة تحكيم الجائزة الوطنية الكبرى للصحافة في دورتها الحادية عشرة.

وعرف الراحل بأخلاقه الرفيعة ونبله الإنساني، فضلا عن مهنيته العالية.

أمام هذا المصاب الجلل، يتقدم أعضاء المكتب التنفيذي للنقابة الوطنية للصحافة المغربية بأحرّ التعازي وأصدق المواساة إلى عائلة الفقيد وأصدقائه ومعارفه وإلى الأسرة الإعلامية كافة، سائلين الله الرحمة والمغفرة للفقيد، والصبر والسلوان لأقاربه.

“إنا لله وإنا إليه راجعون”.

شاهد أيضاً

كيف أصبح المغربي ـ الهولندي أحمد بوطالب أفضل عمدة في العالم؟

زرت روتردام ثلاث مرات لإلقاء محاضرات لدى جمعيات الجالية المغربية بهولندا، وفي  كل مرة كنت أسمع ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *