دعوات للاحتجاج أمام البرلمان إثر استشهاد كمال الدين فخار وعبد الله حجيلي

دعت تنسيقية تامسنا لـ”تاوادا نيمازيغن” كل الأمازيغيات والأمازيغ وكافة المكونات الحقوقية الديمقراطية وكل الذوات الحرة للحضور في الاحتجاج المزمع تنظيمه يوم الخميس 30 ماي 2019، أمام البرلمان المغربي ابتداء من الساعة العاشرة ليلا، احتجاجا على اغتيال النظام الجزائري للمناضل الأمازيغي كمال الدين فخار “الذي سبق وأن اعتقله بشكل متكرر لعدة سنوات بدون أية محاكمة إلى جانب المئات من أمازيغ المزاب”.

وقالت التنسيقية في بلاغ توصلت “العالم الأمازيغي بنسخة من، إن “هذا المصاب الجلل تزامنا مع استشهاد “والد الأستاذة هدى حجيلي” السيد عبد الله حجيلي جراء المضاعفات الناجمة عن التدخل الأمني ضد مسيرة للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، فإننا لا يفوتنا أن نقدم تعازينا الحارة لأسرة الفقيدين كمال وعبدالله، الأسرة الصغيرة والكبيرة، وندين السياسات القمعية وإغتيال المناضلين في الجزائر والمغرب”.

أمضال أمازيغ: متابعة

شاهد أيضاً

بنايات على حدود: تقسيم ما لا يمكن تقسيمه

بنايات تقع على الحدود التي تفصل سبتة على مجال لا يمكنها أن تنفصل عنه، حيث ...

2 تعليقان

  1. مادا تفعلون امام البرلمان , يجب الوقوف امام السفارة الجزائرية

  2. الامازيغ و بني إسرائيل يعانون سويا من إرهاب وترهيب بني قريش مند غزو عشيرة المسلمين لأراضي غيرهم بإسم الجهل المقدس !!!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *