رواية عن الهجرة بين الوهم والواقع 

اصدرت الكاتبة المغربية المقيمة بالولايات المتحدة الأمريكية، سلوى الغرظاف رواية بعنوان “مهاجرون بين الوهم والواقع”، تعالج من خلاله دوافع الهجرة، بين امكانية التحقق وحاجز الفشل.

وتتحدث الرواية عن طموح المهاجر والتطلع للمستقبل، ورغبته فؤ تغيير وضعيته، والواقع الذي يواجهه المغترب بعيدا عن وطنه الام، والرواية تعالج بشكل مزدوج قضايا نسائية الى جانب الهجرة، كما تعرضت للروابط التي تجمع بين الانسان وارضه.

وتدور احداث الرواية حول الشخصية الرئيسية “سَلمى” التي غادرت الوطن  إلى جانب زوجها، متجهة الى كندا، واعتمدت منهج الوصف للتعبير عن ما كان يخالجها خلال هذه اللحظات من شعور.

كما تعرضت الكاتبة بشكل عام للهجرة، ووهم التغيير وتحقيق الافضل، لان الاهجرة بالنسبة لها ليست الحل لكل المشاكل الاقتصادية والاجتماعية.

 

 

شاهد أيضاً

حول أمازيغ الأندلس

ينظم الكرسي الدولي للثقافة الأمازيغية ندوة عن بعد حول موضوع “مساهمة الأمازيغ في تاريخ الأندلس” ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *