زاكورة: سلاليون يراسلون وزير الداخلية

وجه سلاليون من قبائل آيت الربع، آيت باها، آيت أمازير، آيت مناصف، التابعة لإقليم زاكورة، رسالة تظلم إلى وزير الداخلية، يعبرون من خلالها عن استيائهم وقلقهم من التماطل الذي طال في تنزيل التحديد الإداري لأرضهم السلالية.

وأعرب السلاليون من خلال ذات الرسالة، عن استغرابهم من تأجيل تحديد أراضيهم الجموعية والذي كان مقررا الإفراج عنه بتاريخ 22 نونبر 2016، بعدما نص عليه المرسوم المنشور بالجريدة الرسمية عدد 6494.

وناشدوا وزير الداخلية، بالتدخل قصد إصدار تعليماته للسلطات المعنية بالمنطقة لتسوية المشكل.

وطالب السلاليون المذكورين سلفا، بمعالجة القضية حتى يستفيد ذوو الحقوق من أرضهم، وفق التعليمات الملكية الرامية إلى إعطاء الأولوية للبرامج التي تساهم في تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية للمواطنين.

وسيمكن التحديد الإداري لهذه الأراضي من إنشاء سكان القبائل السلالية، لمشاريع تنموية فوق أرضهم، وخلق فرص للشباب لإقامة مشاريع خاصة وتعاونيات وجمعيات محلية اقتصادية.

ويأمل سكان القبائل السلالية بمنطقة تازارين، من خلال التحديد الإداري إلى تحقيق التنمية الاجتماعية والرفع من المستوى المعيشي، وتحقيق مكاسب مادية، تمكنهم من البقاء فوق أرضهم، دون الاضطرار للهجرة، هربا من الفقر والتهميش والبطالة.

وجدير بالذكر، أن جميع المراسلات التي قام بها سكان هذه القبائل للجهات المسؤولة، قوبلت بتأجيل التسوية فقط، رغم تأكيدهم على استيفاء جميع الشروط والقوانين الضرورية للتحديد الإداري للأرض السلالية الجماعية.

شاهد أيضاً

وزارة التربية الوطنية تعلن عن مستجدات تهم المراقبة المستمرة للموسم الدراسي 2021- 2022

أعلنت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، قطاع التربية الوطنية، عن إصدار ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *