أخبار عاجلة

عائلات معتقلي “حراك الريف” تطالب بإطلاق سراحهم في ندوة دولية بمراكش

دعت عائلات معتقلي الحراك الشعبي بالريف، إلى الإسراع في تشكيل الآليات الوطنية للوقاية من التعذيب.

وبمناسبة كلمتها، أثناء انعقاد الندوة الدولية حول “مسار المصالحة والإنصاف بالمغرب”، التي شارك فيها “المصطفى الرميد” وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان، طالبت عائلات المعتقلين الدولة المغربية بالإلتزام عمليا باحترام حقوق الإنسان كما تنص على ذلك المواثيق الدولية التي صادق عليها.

كما أشارت الكلمة التي ألقاها “محمد أحمجيق” باسم عائلات معتقلي الحراك الريفي، إلى ضرورة إطلاق سراح كافة معتقلي حراك الريف، وباقي الحراكات الإحتجاجية بالمغرب، ووقف المتابعات مع تحقيق مطالبهم.

للإشارة، فقد تلقت عائلات معتقلي حراك الريف، الدعوة للمشاركة في الندوة الدولية حول “مسار الإنصاف والمصالحة بالمغرب”، التي نظمتها هيئة متابعة توصيات المناظرة الوطنية حول “الإنتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان” بمدينة مراكش، وشهدت حضور العديد من الهيئات الحقوقية والمتتبعين والباحثين في الموضوع، إلى جانب حضور “الرميد” وزير الدولة المكلف بحقوق الانسان.

شاهد أيضاً

مهرجان السينما والذاكرة المشتركة بالناظور يكرم نجاة بلقاسم والدكتورة ليلى مزيان

يعود مهرجان السينما والذاكرة المشتركة بالناظور، في دورة جديدة، يرتقب أن تعقد خلال الفترة، من ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *