عائلة الفنان الأمازيغي عموري مبارك تخلد الذكرى السابعة لوفاته

تخلد عائلة الفنان الأمازيغي الراحل، عموري مبارك، يوم السبت 12 فبراير الجاري، بدوار مزغالة إقليم تارودانت، الذكرى السابعة لوفاته.

ويضم برنامج الذكرى، حسب الجهة المنظمة، ندوتين، بالإضافة إلى أمسية فنيـة وزيارة إلى قبر الأيقونة، عموري مبارك.

وتتناول الندوة الأولى التي يؤطرها كل من الفنان والأستاذ بلعيد العكاف، الأستاذ لحسن ادحمو، والأستاذ محمد امداح، وهو باحث في الثقافة الأمازيغية، موضوع،  “عموري مبارك الفنان والإنسان”، فيما تناقش الندوة الثانية موضوع  “مكانة اللغة الامازيغية في المؤسسات”، بمشاركة كل من الأستاذ والباحث احمد عصيد، والأستاذ الحسين انير البويعقوبي، والأستاذ والمحامي احمد أرحموش .

وستشهد الذكري السابعة لرحيل الفنان الأمازيغي، أمسية فنية بمشاركة مجموعة هشام ماسين ومجموعة إكيدار والفنان محمد اماعي وتختتم بقراءة شعرية للشاعر محمد الوقايني، قبل أن يختتم برنامج الذكرى بزيارة لقبر الفان الراحل.

يذكر أن الفنان الأمازيغي عموري مبارك وافته المنية بتاريخ 14 فبراير 2015 بمدينة الدار البيضاء.

شاهد أيضاً

المعهد الملكي للثقافة الامازيغية يحتفي باليوم العالمي للتنوع الثقافي من أجل الحوار والتنمية

أنه في إطار الأنشطة العلمية المفتوحة التي تنظمها مراكز البحث التابعة للمعهد الملكي للثقافة الأمازيغية، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *