كتابات نسائية من المهجر

تنظم أكاديمية المملكة المغربية ومجلس الجالية المغربية بالخارج ودار النشر الفنك، يوم غد الأربعاء 31 ماي بمدينة الرباط، لقاء لتقديم انطولوجيا “كتابات نسائية من المهجر”، وهو عبارة عن مجموعة تضم روايات سبع كاتبات مغربيات من ديار المهجر.

وذكر بلاغ صادر عن المنظمين وأوردته وكالة المغرب الرسمية للأنباء أن المجموعة تتضمن أعمال كل من الكاتبات مريم العلوي؛ الحقيقة تخرج من فم الحصان؛، وهاجر أزل؛ L’envers de l’été، وليلى باحساين؛ نظرية الباذنجان، ورانيا برادة؛ نجاة أو البقاء؛، سميرة العياشي؛ بطن الرجال، وزينب مكوار؛ الدجاجة وكامونها، وليلى سليماني؛ عطر الزهور ليلا.

وحسب نفس البلاغ فإن هذه المبادرة تندرج في إطار الرغبة في إبراز “الإنتاج الأدبي المزدهر للروائيات الشابات اللواتي يقمن في ديار المهجر”، على خطى رواد الأدب مثل أحمد الصفريوي وإدريس الشرايبي ومحمد خير الدين والطاهر بن جلون وعبد اللطيف اللعبي، وأضاف أن الأمر يتعلق بالتدليل على أن “الأدب المغربي المكتوب باللغة الفرنسية لم يجدد نفسه فحسب، بل إنه اصطبغ بصبغة نسائية أيضا على الرغم من أن بعض المراقبين كانوا يرون أنه مهدد بالاندثار”.

وسيجرى هذا اللقاء بمقر أكاديمية المملكة بحضور كل من مريم العلوي وهاجز أزل ورانيا برادة وسميرة العياشي وزينب مكوار اللواتي سيتفاعلن مع قراءات للروايات المذكورة تقدمها أربع صحفيات مغربيات هم حنان الحراث وسندس الشرايبي ولبنى السراج وغيثة الزين.

شاهد أيضاً

المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية ينظم ندوة حول علاقات الطوارق بأمازيغ الشمال

ينظم مركز التخطيط اللغوي المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية ندوة حول الدراسات والأبحاث حول اللسانيات الأمازيغية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *