كتاب: الوليد ميمون من المحلية إلى العالمية. 

أصدر المفكر الريفي محمد إنعيسى، من مواليد إبدورن سلوان، إقليم الناظور، كتاب تحت عنوان “الوليد ميمون من المحلية إلى العالمية”، يتناول من خلاله المسيرة الفنية للفنان الأمازيغي الملتزم، والمناضل من أجل الهوية والتنوير لأزيد من 45 سنة.

يقف الكتاب عند تمثلات هذا الفنان لمختلف القضايا: الهوية، الأمازيغية، الاستلاب الثقافي، التنوير، أشكال الصراع، قضية المرأة، الهجرة،…

الوليد ميمون ليس فنانا فحسب، بل مفكر يتخذ من قضية التنوير هدفا أسمى، إذ أن معظم كتاباته تدخل في هذا الإطار.

إلى جانب الموسيقى، فقد أصدر هذا الفنان كتابين، الكتاب الأول عبارة عن ديوان شعري، والكتاب الثاني مجموعة قصصية.

وتجدر الإشارة إلى أن الكاتب حاصل على:

  • إجازة في الفيزياء النووية من جامعة محمد الأول بوجدة سنة 2003.
  • ماستر في الطاقات المتجددة من مركز الدراسات والأبحاث في الطاقات المتجددة، برشلونة سنة 2012.

من إنتاجاته:

  • ديوان شعري، أفريون نتفاوت 2020
  • رواية أمسكسي جار وزوار ذوافار، 2020
  • بيبليوغرافيا الأدب الأمازيغي بالريف، كتاب مشترك مع الأستاذ محمد الفارسي, 2020
  • كتاب الوليد ميمون من المحلية إلى العالمية 2021.

شاهد أيضاً

الفلاح “الأمازيغي” المدافع عن العرش

بإعادة صياغة أطروحة المتخصص الفرنسي في العلوم السياسية ريمي ليفو، التي عنونها ب “الفلاح المغربي ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *