كلية الناظور مستقبل شعبة الدراسات الأمازيغية


تشهد الكلية متعددة التخصصات بالناظور-جامعة محمد الأول وجدة، ثورة على مستوى إنتاج الأكاديمي الأمازيغي، حيث شهدت السنوات الأخيرة عدة مناقشات لبحوث أمازيغية أنتجها طلاب شعبة الدراسات الأمازيغية بحرف تيفيناغ، لتأخذ هذه الكلية الفتية مشعل البحث الأكاديمي الأمازيغي.
كما أنه خلال أسبوع واحد تمت برمجت مناقشة ستة أبحاث من إنجاز طلبة ماستر الآداب والثقافة الأمازيغية بالكلية متعددة التخصصات بالناظور، وذلك ابتداء من تاريخ يوم الإثنين فاتح يوليوز إلى يوم الأربعاء الثالث من نفس الشهر.
ويعود ذلك إلى المجهودات التي يبذلها الطلبة لإنجاز ومراكمة منجزات أكاديمية باللغة الأمازيغية، تساهم في خلق رصيد مرجعي، وتعمل على إغناء المكتبة الجامعية والوطنية على حد السواء، بالإضافة إلى العمل الجبار الذي يقوم به أساتذة هذه الكلية في تأطير أعمال طلبتهم، وعلى رأسهم، الأستاذ اليماني قسوح، والأستاذ محمد صدوقي، والأستاذ جواد الزوبع…

 

شاهد أيضاً

النسخة الثالثة من مهرجان غمارة للثقافة والتراث تحت شعار التاريخ والاركيولوجيا… سبيل لتحقيق التنمية المستدامة

في إطار الاحتفالات بعيد العرش المجيد،تشرف عمالة إقليم شفشاون بشراكة مع جماعة أسطيحة عن تنظيم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *