لقاء يجمع “جبهة العمل السياسي الأمازيغي” وحزب “التجمع الوطني للأحرار” بالرباط

عقدت “جبهة العمل السياسي الأمازيغي” اجتماعا مع حزب “التجمع الوطني للأحرار” اليوم الثلاثاء 17 نونبر2020، بالرباط، وبحضور رئيس حزب “الأحرار” عزيز أخنوش وممثلين عن المكتب السياسي، إلى جانب المنسق الوطني “للجبهة” محي الدين حجاج وممثلين عن أعضاء لجنة الإشراف.

وركز الطرفان في الاجتماع، حسب بلاغ مشترك، على أهمية هذه “الخطوة التاريخية” التي من شأنها تمكين نشطاء الحركة الأمازيغية المعنيين من الولوج للعمل السياسي المؤسساتي والمباشر، بما يخدم مجمل القضايا الوطنية وعلى رأسها القضية الأمازيغية في شمولياتها والتي “طالما ركز عليها الجانبان طيلة مسار الحوار”.

ورحب الجانبان بمخرجات الحوار، السياسية والتنظيمية المتفق عليها، كما قررا الانخراط في تنزيلها مركزيا كما على مستوى الجهات والأقاليم المقرر انخراطها السياسي والتنظيمي بحزب التجمع الوطني للأحرار أفقيا وعموديا بالتنسيق مع المنسقين الجهويين والإقليميين للحزب والجبهة. وفق ما جاء في البلاغ.

وأكد الطرفان انخراطهما من أجل ضمان مرافقة فعالة وجادة وذات مصداقية لكل ما تم التوصل إليه من قرارات لنجاح هذه الخطوة السياسية التاريخية التي “ستحدث منعرجا كبيرا في الساحة السياسية الوطنية” حسب البلاغ.

شاهد أيضاً

عادة “أفتال” بمنطقة آيت هاني

تقع منطقة ايت هاني في نفوذ دائرة أسول، عمالة إقليم تنغير، التي أبدع معمارها بناة ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *