أخبار عاجلة

مراكش: محتجون يحملون “المخزن” مسؤولية “طحن” فكري

marakech2على غرار ما يفوق 20 مدينة مغربية، شهدت مدينة مراكش، مساء الأحد 30 أكتوبر 2016، مسيرة احتجاجية غاضبة من مقتل “السماك” محسن فكري، داخل شاحنة لنقل الأزبال بمدينة الحسيمة، بعد ان حاول إنقاذ بضاعته المصادرة من طرف السلطات المحلية.

وردّد المحتجون الغاضبون شعارات قوية في وجه السلطات المغربية من قبيل: “محسن مات مقتول والمخزن هو المسؤول” و”كلنا محسين غير طحْنونا كاملين” في إشارة إلى العبارة التي قيل بأن رجل آمن أطلقها وهو يأمر سائق شاحنة نقل النفايات بـ”طحن مو” وهي نفسها العبارة التي تحولت إلى “هاشتاغ” اكتسح مواقع التواصل الإجتماعية.

وعرفت المسيرة التي انطلقت من ساحة الكتبية و جابت شارع محمد الخامس في اتجاه ساحة جنان الحارثي وسط جيليز، قبل أن تعود لساحة جامع الفناء، وسط تعزيزات أمنية مشدّدة، مشاركة الآلاف من المحتجين من نشطاء الحركة الأمازيغية والطلبة والجمعيات  والهيئات الحقوقية وعدد من المواطنين والمواطنات، رافعين صور شهيد الحگرة كما وصفوه وأعلام أمازيغية ولافتات تطالب بمحاسبة المتورطين في “طحن” المواطن الحسيمي محسن فكري .

المحتجين  حمّلوا مسؤولية مصرع “سمّاك الحسيمة” إلى “النظام المخزني” مطالبين في سياق شعارتهم الغاضبة  “بالقصاص” من الجناة المتورطين في “مصرع” مواطن يكافح من أجل قوته اليومي.

وفي تصريحات مقتضبة لـ”أمدال بريس” أجمع عدد من نشطاء الحركة الأمازيغية وعدد من الحقوقيين على أن الدولة تتحمل كامل المسؤولية في ما وصفوه بالجريمة الشنعاء التي وقعت للشهيد محسن فكري، واصفين “طحنه” بتلك الطريقة داخل شاحنة تنقل الأزبال بالحگرة التي لا يمكن السكوت عليها.

يذكر أن عدد من المدن المغربية، عرفت تنظيم وقفات احتجاجية ومسيرات غاضبة مساء الأحد 30 أكتوبر 2016، تنديدا بمصرع محسن فكري داخل شاحنة نقل الأزبال بالحسيمة التي لا تزال إلى حد كتابة هذه السطور تعرف غليان واحتجاجات عارمة.

مراكش: منتصر إثري

شاهد أيضاً

وزارة التربية الوطنية تعلن عن مستجدات تهم المراقبة المستمرة للموسم الدراسي 2021- 2022

أعلنت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، قطاع التربية الوطنية، عن إصدار ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *