موقع شالة الأثري بالرباط يحتضن النسخة الثانية لعروض “نوستالجيا: عاطفة الأمس”

أعلنت وزارة الشباب والثقافة والتواصل أن موقع شالة الأثري بالرباط سيحتضن النسخة الثانية لعروض “نوستالجيا: عاطفة الأمس” وذلك خلال الفترة من 8 إلى 14 يوليوز الجاري.

وذكرت الوزارة أن هذا الحدث يعد بتقديم عروض جديدة تستحضر مشاعر الماضي للسنة الثانية على التوالي بموقع شالة الأثري”، مضيفة “أن الأمر يتعلق ببرنامج ثقافي يتضمن عروضا مسرحية وفنية تهدف للتعريف بالحضارات التي عمرت موقع شالة خلال القرون الماضية.”

وأشارت الوزارة إلى أنه لمزيد من المعلومات حول هذا الحدث وحجز التذاكر لحضوره، يمكن زيارة الموقع الإلكتروني http://nostalgiaexperience.ma

ونظمت الدورة الأولى لبرنامج “نوستالجيا – عاطفة الأمس” في يوليوز 2023 بموقع شالة الأثري بالرباط، وحضرها حوالي 20 ألف شخص، حيث شملت عروضا فنية تحاكي الحضارات التي عمرت بهذا الموقع خلال القرون الماضية.

وحط البرنامج رحاله بعد ذلك في عدد من المواقع بما في ذلك قصر الباهية (يناير الماضي) وقصر البديع (مارس وأبريل الماضيان) بمراكش، وساحة وطاء الحمام وفضاءات القصبة الأثرية ومسرح الهواء الطلق بشفشاون ومغارة هرقل غرب مدينة طنجة (يوليوز 2024).

ويعد موقع شالة الأثري من أهم المعالم الأثرية والتاريخية بالعاصمة الرباط، يرجع تاريخه إلى القرن السابع أو السادس قبل الميلاد. ويحمل سحر المكان ومعماره الأثري الزائر في سفر عبر حقب مختلفة من تاريخ المغرب.

يشار إلى أن فكرة عروض “نوستالجيا ـ عاطفة الأمس” تقوم على رد الاعتبار للمواقع التاريخية في المغرب، من خلال تمثيل تاريخي دقيق يحاكي الحضارات السابقة التي عمرت بها. وتهدف هذه المبادرة إلى تقريب المواطنين والزوار الأجانب من التعرف على تاريخ المواقع الأثرية للمملكة.

شاهد أيضاً

النسخة الثالثة من مهرجان غمارة للثقافة والتراث تحت شعار التاريخ والاركيولوجيا… سبيل لتحقيق التنمية المستدامة

في إطار الاحتفالات بعيد العرش المجيد،تشرف عمالة إقليم شفشاون بشراكة مع جماعة أسطيحة عن تنظيم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *