“نوستالجيا – عاطفة الأمس” تطل على تاريخ قصر البديع بمراكش

أعلنت وزارة الشباب والثقافة والتواصل، عن تنظيم محطة جديدة من البرنامج الثقافي “نوستالجيا – عاطفة الأمس” خلال الفترة من 30 مارس الجاري إلى 3 أبريل المقبل بمراكش.

وذكرت الوزارة أن المحطة الجديدة ستطل على تاريخ قصر البديع بمراكش عبر عروض فنية، مضيفة أن “هذا البرنامج الذي يندرج في إطار التعريف بتاريخ المواقع الأثرية، يتضمن هذه المرة عروضا مسرحية وفنية تهدف للتعريف بالحضارات التي عمرت الموقع الأثري قصر البديع خلال القرون الماضية”.

وأوضحت أن هذا النشاط يأتي أيضا في إطار فعاليات “مراكش، عاصمة الثقافة في العالم الإسلامي لسنة 2024” المنظم بشراكة بين الوزارة ومنظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو) ومجلس جماعة مراكش، والذي يحظى بالرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.

يشار إلى أن فكرة عروض “نوستالجيا ـ عاطفة الأمس” على رد الاعتبار للمواقع التاريخية في المغرب، من خلال تمثيل تاريخي دقيق يحاكي الحضارات السابقة التي عمرت بها. وتهدف هذه المبادرة إلى تقريب المواطنين والزوار الأجانب من التعرف على تاريخ المواقع الأثرية للمملكة.

وكانت مراكش احتضنت في الفترة من 27 إلى 31 يناير الماضي، محطة من هذا البرنامج تم خلالها استكشاف تاريخ قصر الباهية.

ونظمت الدورة الأولى لبرنامج “نوستالجيا – عاطفة الأمس” في يوليوز 2023 بموقع شالة الأثري بالرباط، حيث شملت عروضا فنية تحاكي الحضارات التي عمرت بهذا الموقع خلال القرون الماضية.

شاهد أيضاً

وزارة التربية الوطنية تكشف عن “مخطط التعميم التدريجي” لتدريس اللغة الأمازيغية

وجهت وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، مذكرة إلى مديرة ومديري الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *