عاجل.. منع الإحتجاج التضامني مع أمازيغ المزاب المعتزم تنظيمه من قبل التجمع العالمي الأمازيغي

توصل مكتب التجمع العالمي الأمازيغي في المغرب، بمنع كتابي مساء اليوم الجمعة من طرف السلطات المغربية للوقفة الإحتجاجية، التي كان التنظيم العالمي الأمازيغي سينظمها يوم الأحد المقبل 9 فبراير 2014، بالمعبر الحدودي بين المغرب والجزائر “جوج بغال” قرب مدينة وجدة شمال شرق المغرب، تضامنا مع أمازيغ المزاب بالجزائر الذين يتعرضون لهجمات وحشية منذ ثلاثة أشهر، من قبل ميليشيات عربية مسنودة من طرف السلطات الجزائرية، أسفرت عن مئات الجرحى ومئات العائلات المهجرة.

 هذا بالإضافة لمقتل ستة أمازيغ مزابيين إثنين منهم في هذا الأسبوع فقط، كما نتج عن تلك الهجمات دمار وخراب مهول في البيوت والمحلات الأمازيغية يقدر بالملايير، بالإضافة لتدمير المآثر التاريخية الأمازيغية بغرداية، وكذا الأضرحة والرموز الدينية للأمازيغ المزابيين الذين يتبنون المذهب الإباضي. كما كان احتجاج التجمع العالمي الأمازيغي من أجل فتح الحدود المغربية الجزائرية المغلقة منذ سنوات، بالإضافة للتنديد بجرائم السلطات الجزائرية ضد أمازيغ المزاب. وقد أكدت السيدة أمينة بن الشيخ رئيسة التجمع العالمي الأمازيغي بالمغرب خبر منع الوقفة الإحتجاجية، مشيرة في تصريح لموقع العالم الأمازيغي أن التجمع العالمي الأمازيغي سيصدر بيانا في الموضوع في وقت لاحق.

وتجدر الإشارة إلى أن موقع العالم الأمازيغي، سينشر في وقت لاحق نسخة قرار منع الوقفة الإحتجاجية من طرف السلطات المغربية، التي كان سينظمها التجمع العالمي الأمازيغي. 

شاهد أيضاً

صدور العدد الجديد 248 من جريدة العالم الأمازيغي

صدر العدد الجديد 248 من جريدة العالم الأمازيغي، والذي تناول في ملف هذا العدد موضوع ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *