إسقاط رئيس وزراء ليبيا الذي غادر البلاد نحو وجهة مجهولة

أدى وزير الدفاع الليبي “عبدالله الثني”، مساء الثلاثاء 11 مارس، اليمين القانونية أمام المؤتمر الوطني الليبي العام، بعد تكليفه بمهام تسيير أعمال الحكومة المؤقتة لحين اختيار رئيس وزراء جديد خلفا لـ “علي زيدان”. وكان المؤتمر الوطني العام قد صوت بأغلبية أعضائه على حجب الثقة عن رئيس الحكومة المؤقتة “علي زيدان”، وتكليف وزير الدفاع “عبد الله الثني” بتسيير أعمال الحكومة لحين اختيار رئيس وزراء جديد خلال الأسبوعين القادمين.

هذا وتم اتهام علي زيدان المقرب من الليبراليين بالفشل في استعادة الأمن بليبيا، وحل أزمة إغلاق موانئ النفط خاصة بشرق ليبيا، حيث يطالب محتجون بحكم ذاتي لإقليم برقة، ولجأو في الأيام الأخيرة إلى محاولة تصدير النفط خارج إرادة سلطات طرابلس، وهو ما استثمره نواب ليبيين لإقالة علي زيدان الذي سبق له إتهام الإسلاميين بمعاداته للإنفراد بحكم ليبيا، وقد غادر علي زيدان ليبيا قبل أن يصدر قرار منعه من السفر أو إلقاء القبض عليه وتوجه نحو دولة مجهولة في أوروبا.

شاهد أيضاً

الأمازيغ والتبو يُصعّدان ضد مسودة الدستور الليبي

عبر المجلس الأعلى لأمازيغ ليبيا والحراك الوطني لشباب الطوارق والتبو عن رفضهم الاستفتاء على مسودة ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *