الحركة الأمازيغية بالأوراس تقاطع رئاسيات الجزائر وتتظاهر من أجل الأمازيغية كلغة رسمية

التحقت الحركة الثقافية الأمازيغية للأوراس بالتنظيمات الجزائرية الداعية للخروج في مسيرات سلمية يوم 15 أبريل الجاري، للتذكير بأن المقاطعة هي الخيار السليم للانتخابات الرئاسية بالجزائر.

ودعا رئيس الحركة الثقافية الأمازيغية للأوراس بلخيري رشيد في خبر نقلته جريدة الخبر الجزائرية إلى الخروج في مسيرة سلمية يوم 15 أبريل تنطلق من جامعة باتنة نحو ساحة الشهداء، استجابة لنداءات تفضل خيار المقاطعة في الرئاسيات المقبلة، وذكر بيان للحركة الثقافية الأمازيغية للأوراس أنها تدعو إلى المشاركة في جميع المبادرات السلمية وتنظم مسيرة يوم 15 أبريل، لكي تذكر بالمقاطعة الشاملة لانتخابات هدفها إطالة عمر النظام الذي دمر البلاد وأهان الأمة.

ومن مطالب المسيرة “فرض التغيير نحو دولة ديمقراطية واجتماعية موعودة في بيان نوفمبر”، ولفت البيان إلى أنها “ستكون فرصة لنا نحن نشطاء اللغة والثقافة الأمازيغية للتذكير بأن موقع اللغة الأمازيغية هو لغة رسمية، وأن اللغة الأمازيغية يجب أن تدرس بشكل ملزم”.

شاهد أيضاً

المغرب إسبانيا يوقعان اتفاقيات اقتصادية باعتمادات مالية مهمة

يوقع المغرب وإسبانيا اتفاقيات وبروتوكولات في عدة مجالات، يوم الخميس 2 فبراير 2023، قصد تعزيز ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *