628 مستفيد من حملة طبية متعددة التخصصات بدوار تامست بإقليم جرسيف

في إطار برنامج “رعاية 2016″، الذي أطلقته وزارة الصحة تنفيذا لتعليمات صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، والهادف إلى توفير الرعاية الصحية للمناطق المتضررة من موجة البرد والمعرضة للعزلة في فصل الشتاء، نظمت مندوبية وزارة الصحة بجرسيف يوم السبت 07 يناير 2017، حملة طبية متعددة التخصصات، بدوار تامست التابع للجماعة الترابية راس لقصر والواقعة حوالي 100 كلم عن مدينة جرسيف والمتواجدة في سفوح جبال بويبلان بالأطلس المتوسط الشرقي.

 وقد شارك في هذه الحملة عدد من أطر مندوبية وزارة الصحة بجرسيف من بينهم 05 أطباء عامون وطبيبان اختصاصيان في طب النساء والتوليد وطب الأطفال و12 ممرضا، وتقنيون وإداريون بالإضافة إلى 6 متطوعين من الهلال الأحمر المغربي.

واستفاد من هذه الحملة ما مجموعه 628 مواطنة ومواطن، شملت عدة خدمات: الطب العام 180، طب الأطفال 59 طفلا، تلقيحات ل22 طفلا، تخطيط عائلي لفائدة 42 سيدة، صحة مدرسية 75، كشف عن داء السكري وارتفاع الضغط الدموي 180 مستفيد، كشف عن داء فقدان المناعة المكتسبة 12، مراقبة الحمل والكشف بالصدى لصالح النساء الحوامل، والكشف المبكر عن سرطان الثدي 18 مستفيدة، واستفاد من علاجات تمريضية 40 مستفيدا، كما تم توزيع كمية مهمة من الأدوية على جميع المرتفقين الذين ينحدرون من دوار تامست ودواوير مجاورة وذلك بحسب وصفات الأطباء.

وتجدر الإشارة إلى أن هذه الحملة الطبية المتعددة التخصصات نظمتها مندوبية وزارة الصحة بجرسيف بتنسيق مع السلطات المحلية والإقليمية، وبدعم من المكتب الإقليمي بجرسيف للهلال الأحمر المغربي والمنظمة الإفريقية لمحاربة داء السيدا فرع جرسيف وجمعية “تيدرين” براس لقصر، وجمعية الأمل لمحاربة داء السرطان بجرسيف.

وقد لقيت هذه الحملة الطبية استحسانا كبيرا وإقبالا ملفتا من طرف الساكنة.

شاهد أيضاً

“العصبة الأمازيغية” تطالب أخنوش بإحداث وزارة النهوض بالأمازيغية وترسيم السنة الأمازيغية

طالبت العصبة الامازيغية لحقوق الانسان من رئيس الحكومة المغربية الجديد، عزيز أخنوش “إحداث وزارة خاصة ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *