السفارة الأمريكية تدين التهديدات التي يتعرض لها نشطاء الريف

خرجت السفارة الأمريكية بالمغرب عن صمتها بشأن الفيديو الذي انتشر في مواقع التواصل الاجتماعي، والذي ظهر فيه عدد من الأشخاص يلبسون زي جنود المارينز الأمريكيين، وهم يهددون قائد حراك الريف ومدينة الحسيمة باستعمال العنف في حالة استمرارهم في حراكهم.

وجاء رد السفارة الأمريكية عبر تغريدة على حسابها الرسمي بموقع “تويتر” تقول فيه بأن “الأشخاص الذين ظهروا في فيديو موجه إلى الزفزافي ويلبسون ما يشبه الزي العسكري الأمريكي، ليسوا جنودا أمريكيين، وندين الرسائل المحرضة على العنف”.

ويأتي هذا الرد، حسب السفارة الأمريكية “بعد المئات من الرسائل التي وجهها نشطاء مغاربة على مواقع التواصل الاجتماعي إلى السفارة الامريكية وعدد من الجهات الامريكية الرسمية الاخرى، تطالبهم بالرد على هذا الفيديو الذي يسيء إلى صورة أمريكا ويحرض على العنف”.

كما أن هذا الرد الأمريكي الرسمي، يأتي بعد رد من القوات المسلحة المغربية، تنفي بدورها أي صلة لأولئك الأشخاص الذين ظهروا في الفيديو بالجيش المغربي، مضيفة أن أي تحريض على العنف سيؤدي بالأشخاص إلى المتابعة القانونية.

هذا وتجدر الإشارة إلى أن الأشخاص الذين ظهروا في الفيديو المعني، استغلوا قيامهم بأدوار “الكومبارس” في تصوير فيلم أمريكي بالمغرب، ثم قاموا بتصوير فيديو يهددون فيه قائد حراك الريف ناصر الزفزافي كما أطلقوا عبارات عنفية في حق مدينة الحسيمة.

أمضال بريس: متابعة

شاهد أيضاً

وزارة التربية الوطنية تعلن عن مستجدات تهم المراقبة المستمرة للموسم الدراسي 2021- 2022

أعلنت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، قطاع التربية الوطنية، عن إصدار ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *