أخبار عاجلة

سبتة تستقبل عشرات المهاجرين في عيدها الوطني

وصل عشرات من المهاجرين المغاربة إلى سبتة صباح يوم الاثنين 12 أكتوبر الذي يتزامن مع ذكرى احتفال الإسبان بعيدهم الوطني، حيث حضرت فرقة الإنقاذ البحري “أتريا” والحرس المدني فجرا لنجدة 26 مغربي معظمهم ذكور، عبر رحلات متفرقة.

وبدأت الرحلات المغربية تصل لسواحل مدينة سبتة منذ مساء أمس على الساعة 10:40، وكان على متن القارب 7 شباب، وبعد تطبيق بروتوكول الإجراءات الاحترازية من فيروس كوفيد 19، أقلهم فريق الصليب الأحمر إلى المستشفى من أجل الامتثال لفترة الحجر الصحي.

كما وصل قارب ثاني يحمل 14 شاب وشابتين وكلهم مغاربة على الساعة 01:30، عبر قارب مطاطي، وتمت نجدتهم وعلى الساعة الثالثة صباحا، بعد نقلهم إلى الساحل، حيث قامت فرق الإنقاذ والصليب الأحمر بدورها على أكمل وجه، بعدها وصل 3 شباب آخرين ببذلة الغطس على متن قارب خشبي للصيد، وقامت الفرق بتفعيل نفس البروتوكول على أفراد الرحلة الأخيرة لهذا الصباح.

هذا، وتفاقمت ظاهرة الهجرة على إثر تعاظم الأزمة الاقتصادية والاجتماعية التي جاءت نتجت حيثيات الإجراءات الاحترازية من فيروس كورونا، والتي كان تأثيرها واضح على منطقة شمال المغرب، الذي كانت مداخله مرتبطة بالتجارة الحدودية، ما جعل هدف الشباب المغربي موحد وهو “بلوغ الضفة الأخرى عبر قوارب الموت”. حسب ما أوردته جريدة ” إيلا فرو سوتا” الإسبانية.

 

نادية بودرة

شاهد أيضاً

فاعل أمازيغي يرد على الريسوني: لا مكان “للإسلام الإخواني” في المغرب

ردّ الناشط والباحث الأمازيغي الحسن زهور على الخرجة الأخيرة لرئيس الإتحاد العالمي لعلماء المسلمين؛ أحمد ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *