تاوادا للثقافة والتنمية وحقوق الإنسان تنظم المهرجان الوطني للشعر الأمازيغي بورزازات

تخليدا لليوم العالمي للشعر،تنظم جمعية تاوادا للثقافة و التنمية و حقوق الإنسان، النسخة الأولى من المهرجان الوطني للشعر الأمازيغي تحت شعار “الشعر أداة لبناء مجتمع حداثي ومتحرر” وذلك يوم الأحد22 مارس 2015.

تأتي هذه المبادرة الثقافية، إيمانا من الجمعية بالأدوار الفعالة التي يقوم بها الشعر في نقل حياة الإنسان الأمازيغي اليومية و تحرر المجتمع. وتروم الجمعية كذلك من خلال هذه التظاهرة جعل هذا اليوم العالمي  تقليدا راسخا بمدينة ورزازات.

يتضمن برنامج هذه النسخة الأولى من المهرجان الوطني للشعر الأمازيغي، فقرات متنوعة تضم محاضرات، قراءات شعرية ، أنشطة فنية، و معارض تشكيلية متنوعة.

وستعرف هذه النسخة مشاركة العديد من رواد الشعر القديم الذين سيلقون قصائدهم  في الساحة العمومية، الشيء الذي سيمكن من ربط التواصل المباشر بين الشاعر “أمدياز” وجمهور المنطقة. وستعطى كذلك لرواد الشعر الحديث الفرصة لإبراز إبداعاتهم، ولفناني المنطقة لعرض منتوجاتهم الفنية المختلفة.

 كما سيشارك مجموعة من الباحثين والنقاد المتخصصين في الشعر الأمازيغي من خلال محاضرات، للوقوف على مكانة الشعر في المجتمع ودوره في بناء مجتمع حداثي متحرر.

 

شاهد أيضاً

فعاليات أمازيغية بالناظور تخلد السنة الأمازيغية الجديدة 2973

تخلد فعاليات أمازيغية بالناظور السنة الأمازيغية الجديدة 2973، تحت شعار “يناير: فرصة لتجديد وتخليد أواصر ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *