المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية: “الإبداع الثقافي الأمازيغي بصيغة المؤنث”

كرم المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية  (RCAM) العنصر النسوي في مجال الإبداع الأمازيغي، احتفاء بمناسبة يوم العالمي للمرأة تحت شعار “الإبداع الثقافي الأمازيغي بصيغة المؤنث”، وفق ما تسمح به التدابير الاحترازية المتخذة جراء الوباء.

وحسب وكالة الأنباء الرسمية، سلط هذا النشاط الثقافي الضوء على جهود العديد من النساء في شتى المجالات الإبداعية الأمازيغية، وذلك بتكريم الباحثة الأكاديمية والأستاذ الجامعة، عائشة بالعربي، المعروفة بجهودها في ميدان العمل النسائي وفي المجال التربوي والبحث الأكاديمي، كما تم تكريم العديد من الفنانات والممثلات منهن سعيدة إبودا، ومريم سالمي وتوريا بوهالي…

وأشادت عائشة بالعربي بالجهود النسائية الإبداعية، كما طالبة بوضع برنامج وخطط عمل تمضي بها قدما وكذا العمل على تشجيعها. وقالت؛ “اليوم العالمي للمرأة هو يوم لكل الشرائح الاجتماعية، وأن المرآة لعبت وبمقدورها أن تلعب أدوار سياسية وثقافية جد مهمة”.

وبهذه المناسبة، أشار عميد  العهد أحمد بوكوس إلى أن المؤسسة فخورة بتنظيم هذا الحدث لأنه يمثل “دعم للمرأة الأمازيغية والمغربية بشكل عام”. وأضاف “إن المعهد يكرس عددا من الأنشطة التي تهم المرأة وتقدمها كمعلمة ومبدعة ومناضلة من أجل حقوقها”.

شاهد أيضاً

زواج الفقر والسياسة

يخفي اللغط الكبير بشأن زواج المال والسياسة، زواجا آخر يحيطه محترفو السياسة بكل الكتمان والسرية ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *