النيابة العامة تفتح تحقيقا بشأن “تدوينة” رئيس جماعة لوطا

قررت النيابة العامة فتح بحث في موضوع تدوينة، نشرها المكي الحنودي، رئيس الجماعة القروية لوطا، بإقليم الحسيمة، “تحرض الغير على مخالفة قرارات السلطات العمومية المتخذة في إطار حالة الطوارئ الصحية”، وفق ما أورده بلاغ لوكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بالحسيمة.

وأوضح البلاغ أن هذا القرار جاء “تبعا لتداول تدوينة على مواقع التواصل الاجتماعي، يرخص فيها صاحبها للسكان بالتجول بالمناطق التابعة للجماعة القروية التي يرأسها وارتياد المقاهي من الفطور إلى الساعة الحادية عشرة ليلا خلال شهر رمضان، بعد أن قررت السلطات المختصة حظر التنقل الليلي على الصعيد الوطني ابتداء من الساعة الثامنة ليلا إلى الساعة السادسة صباحا في إطار التدابير الاحترازية لتفادي انتشار وباء كوفيد 19، والتي تم اتخاذها بمناسبة شهر رمضان”.

وأضاف ذات المصدر، أنه “وبالنظر إلى كون الفعل المذكور يجرمه القانون، ويتمثل في تحريض الغير على مخالفة قرارات السلطات العمومية المتخذة في إطار حالة الطوارئ الصحية، فقد قررت النيابة العامة بالحسيمة فتح بحث في الموضوع بتاريخ يومه، عهد بإنجازه إلى المركز القضائي للدرك الملكي بالحسيمة”.

وأشار إلى أنه “فور انتهاء البحث سيتم ترتيب الآثار القانونية على ضوء نتائجه”.

من جهته، رد المكي الحنودي، رئيس جماعة لوطا بإقليم الحسيمة، على قرار النيابة العامة، بتدوينة على حسابه في الفيسبوك جاء فيها “نحن عيزكم مكي لا يخيفني البحث ولا التحقيق، أحترم النيابة العامة والقضاء، وسوف أجيب بكل وضوح وأريحية”.

وتابع قائلا “نحن دولة مدنية ديمقراطية تضمن حق الاختلاف والتعبير عنه وحق مناقشة الاشكالات الدستورية والقانونية والإدارية وطرح القضايا المجتمعية بكل جرأة، إضافة إلى حقنا في “التنفيس” عن الأوضاع العصيبة التي تمر منها جميع الفئات المجتمعية بسبب جائحة كوفيد 19 وتداعياتها، خالصا إلى أن الملك “يبقى هو الضامن الأول للحريات العامة والفردية”.

شاهد أيضاً

حول أمازيغ الأندلس

ينظم الكرسي الدولي للثقافة الأمازيغية ندوة عن بعد حول موضوع “مساهمة الأمازيغ في تاريخ الأندلس” ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *