اليونسكو تدعو للتدريس باللغة الأم في يومها الدولي لتحقيق الهدف الإنمائي الرابع ل”2030″

banner_mother_language2016_dpl_ar

أكدت اليونسكو، بمناسبة اليوم الدولي للغة الأم، على أهمية اختيار اللغات المناسبة للتعليم وغالباً ما تكون اللغة الأم هي الأنسب  في السنوات الأولى من التعليم (النظامي وغير النظامي). ويحظى التعليم المتعدد اللغات على تأثير إيجابي لتحقيق الهدف الإنمائي الرابع لعام 2030.

وأشارت اليونسكو إلى أنه وتماشياً مع الهدف الرابع من أهداف التنمية المستدامة للتعليم من (جدول أعمال 2030) وإطار عمل 2030، تأتي الفكرة الأساسية ليوم اللغة الأم لهذا العام وهي “التعليم الجيد ولغة التدريس ونتائج التعلُّم”.

وتساهم هذه الطريقة وفق اليونسكو في توصيل التعليم بطريقة مناسبة ومنصفة للناس جميعا وخاصةً النساء والفتيات. فالمبادرة في استخدام اللغة الأم في التطبيق المباشر في حياة المتعلم اليومية تقوي الجانب المعرفي، وتضاعف فرص الانسجام بين المعلم والمتعلم وذلك بتوفير فرص للتواصل الحقيقي منذ البداية.

 س.تومرت

شاهد أيضاً

وزارة الثقافة تشرع في تفعيل ترسيم الأمازيغية وتعلن عن خلق مناصب مالية متخصصة في الدراسات الأمازيغية

شرعت وزارة الشباب والثقافة والتواصل، قطاع الثقافة، منذ فترة في تنزيل المقتضيات الدستورية المتعلقة بتفعيل ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *