بالفيديو والصور.. مسيرة على الأقدام لساكنة “أنركي” نحو بني ملال

قرّرت ساكنة بلدة أنركي، التابعة ترابيا لإقليم أزيلال، تنظيم مساء اليوم الجمعة 10 فبراير 2017، مسيرة إحتجاجية مشيا على الأقدام في إتجاة ولاية بني ملال، احتجاجا على سياسة صم الأدان وغض الطرف التي تمارسها السلطات المحلية والإقليمية تجاه مطلب بناء إعدادية للدراسة لأبنائهم وبناتهم، والتي ضلّوا يطالبون بها.

وندّد الآلاف من ابناء منطقة أنركي، من رجال وأطفال ونساء والتلاميذ الذين قرّروا تنظيم المسيرة الإحتجاجية اتجاه ولاية بني ملال، بلامبالاة التي تعاملت بها السلطات المحلية مع مطالبهم، مستنكرين عبر شعارات رفعوها في مسيرتهم الإحتجاجية “سياسة التهميش والإقصاء وحرمان أبنائهم من التعليم”.

وأكدت مصادر من داخل المنظمين للمسيرة الإحتجاجية “لأمدال بريس” أن ساكنة أنركي قطعت ما يفوق 40 كيلومتر مشيا على الأقدام في إتجاه ولاية بني ملال، وأضاف أن الساكنة عازمة على إستكمال مسيرتها صباح السبت والإعتصام أمام ولاية بني ملال حتى يتم الإستجابة لمطالبهما ببناء إعدادية في بلدتهم تخول لأبنائهم متابعة دراستهم، وإنقادهم من الهدر المدرسي.

وأكد  علي أهريري وهو أحد أبناء المنطقة، أن ساكنة أرنكي دخلت في  إعتصام منذ يوم الثلاثاء 7 فبراير 2017، أمام مقر قيادة أنركي للمطالبة بأبسط الحقوق ألا وهو إنشاء إعدادية في بلدتهم، وهو الإعتصام الذي واجهته السلطات والمسؤولين بمبدأ الآدان الصماء وغياب حوار معهم  من أجل إيجاد حل ينهي إكراهات تلاميذ وتلميذات أنركي الذين يعانون الآمرين”.

واضاف أهريري في إتصال مع “أمدال بريس” أن المعتصمين الذين يقدرون بحوالي 700 شخص قرروا اليوم تنظيم  مسيرة صوب آيت ملال مشيا على الأقدام، بعد أن اقتنعت أن السلطات والمسؤولين غير مبالين لمطالبهم وحقوقهم، مؤكدا على أن أن المحتجين عازمين على الوصول إلى ولاية بني ملال.

امدال بريس: منتصر إثري

شاهد أيضاً

“ءاگلِّيدْ ن-ءيجْدِّيگنْ” أو “سلطان الزهور”، عنوان الأغنية الجديدة للفنانة زورا تانيرت

أغنية ءاگلِّيدْ ن-ءيجْدِّيگنْ ⴰⴳⵍⵍⵉⴷ ⵏ ⵉⵊⴷⴷⵉⴳⵏ من كلمات الشاعر المغربي سعيد إد بناصر وألحان الفنان المغربي الراحل عموري مبارك.. ارتأت ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *