جمعية أمزيان تخلد الذكرى الثامنة عشرة لرحيل معتوب الوناس

13529109_1761628594091942_2466752414549655888_n

كلمة جمعية أمزيان بمناسبة الذكرى الثامنة عشرة لرحيل معتوب الوناس

تحل علينا اليوم الذكرى الثامنة عشرة لرحيل معتوب الوناس الذي اغتالته أيادي الغدر الحاقدة على الحق الأمازيغي، والتي لم تستطع كبح واغتيال أفكاره التي ستظل حية تنبض بها قلوبنا وتتوهج بها أرواحنا ونفوسنا. وسيبقى في أذهان كل مناضل أمازيغي حر مؤمن بالقضية الأمازيغية.

ووعيا بأهمية ورمزية استحضار هذه الذكرى الموشومة في ذاكرة الشعب الأمازيغي، ارتأت جمعية أمزيان تنظيم أمسية فنية تكريمية لنضال وكفاح هذا الفنان الأمازيغي، على اعتبار الفن وسيلة حضارية اتخذها المتمرد سبيلا للنضال حول القضية الأمازيغية وفي مواجهة قوى الظلام من جهة، ولكون الكثير من شباب اليوم المناضلين يجهلون مسار نضالاته وتضحياته في سبيل ترسيخ الوعي الذاتي بالقضية الأمازيغية من جهة أخرى.

لقد كان أمة في رجل، دفع الكثير وكان مثالا للعطاء في سبيل الأمازيغية، سيبقى صوته بيننا ومعنا يخترق كل الحواجز وسنبقى نردد أغانيه وسيبقى رمزا للنضال.

برنامج الأمسية التكريمية

21:30 – استقبال المدعوين والمشاركين.

22:00 – بداية الأمسية الفنية.

تقديم: سيفاكس.

الموسيقى: حسن تبرنيت، نوري حميدي، ميمون أوسعيد، نور الدين نعيم، عبد العالي الرحماني، فرقة إموهاغ.

الشعر: خالد هرفوف، عبد الرحيم فوزي.

الفكاهة: فريد ثوزارين، طارق الشامي، مراد ميموني.

حفل توقيع الألبوم الموسيقي الجديد للفنانين حسن تبرنيت ونوري حميدي.

شهادات في حق الفنان حسن تبرنيت: سعيد الموساوي، مرزوق الورياشي، علال شيلح، عمر بومزوغ، بويحياوي عبد الله، مصطفى البوزياني.

01:00  نهاية الأمسية الفنية.

شاهد أيضاً

بعد توقف لسنتين … الصناعة التقليدية بورززات تستعيد أنفاسها

تضع الفدرالية الحرفية للصناعة التقليدية بورزازات اللمسات الأخيرة لتنظيم الملتقى الدولي للصناعة التقليدية في نسخته ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.