أحزاب الجزائر تدعو لمقاطعة مهزلة الرئاسيات المحسومة سلفا

دعت ثلاث تشكيلات سياسية مقاطعة للانتخابات الرئاسية الجزائرية المرتقبة أن تجرى شهر أبريل المقبل، كل المترشحين للانسحاب من هذا الاستحقاق الذي وصفته بـ “المهزلة الانتخابية”، وتوجهت الأحزاب الثلاثة لكامل الشعب الجزائر بنداء مقاطعة هذه الانتخابات بوصفها “محسومة مسبقا“.

وحسب ما نقلته جريدة الشروق الجزائرية فقد أكدت قيادات كل من حركة مجتمع السلم والتجمع من أجل الثقافة والديمقراطية وحركة النهضة في اجتماع تنسيقي بالمقر المركزي للأخيرة، تمسكها بموقف مقاطعة رئاسيات 17 أفريل 2014، ودعت الشعب الجزائري لعدم المشاركة في هذه العملية الانتخابية “المحسومة النتائج سلفا”.

وجاء في البيان الختامي لهذا الاجتماع أن رؤساء الأحزاب الثلاثة المقاطعة للانتخابات الرئاسية، التقوا يوم الاثنين 24 فبراير بمقر حركة النهضة في اجتماع تناول موضوع الرئاسيات المقررة يومـ 17 أبريل 2014، وهي انتخابات يجري التحضير لها “في ظل أوضاع سياسية واقتصادية خطيرة”، وقرروا دعوة الشعب الجزائري لمقاطعة الانتخابات الرئاسية “المحسومة سلفا، لما تكتسيه من مخاطر على مستقبل البلاد”، كما دعوا  كل المترشحين للانسحاب من هذه “المهزلة الانتخابية” المعلومة النتائج في غياب شروط النزاهة والحياد. بالإضافة للدعوة لندوة حوار وطني تشمل كل الفاعلين السياسيين لتجاوز الوضع المتعفن الذي تمر به البلاد وبلورة تصورات مستقبلية تفضي إلى الاستقرار وتأمين مستقبل الأجيال.

شاهد أيضاً

القناة الامازيغية الجزائرية تطلق مبادرة “الغابة تستغيث”

اعلنت المديرية العام للإذاعة الجزائرية في بيان لها يوم الثلاثاء 15 يونيو أنها ستطلق السبت ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *