الأمازيغ والنقابيون وعشرين فبراير في مسيرات احتجاجية بالرباط يوم الأحد

أعلنت حركة تاوادا عن تنظيم مسيرة احتجاجية يوم الأحد 20 أبريل 2014 تخليدا لذكرى الربيع الأمازيغي، ومن أجل دستور ديمقراطي شكلا ومضمونا يقر أمازيغية المغرب، وتأتي مسيرة حركة تاوادا بعد حوالي ثلاث سنوات من ترسيم الأمازيغية بالمغرب في ظل غياب أي تغيير في واقع الأمازيغ والأمازيغية، مع استمرار الممارسات العنصرية ضد الأمازيغ بدءا بنزع الأراضي وتواصل سجن المعتقلين السياسين الأمازيغ، وتجاهل الحقوق اللغوية والثقافية الأمازيغيةإلى ما إلى غير ذلك.

ومن جانب آخر أعلنت المنظمة الديمقراطية للشغل خروجها في احتجاج يوم الأحد 20 أبريل بالرباط، للمطالبة بتحسين الوضعية الإجتماعية للعمال والأجراء، تحت شعار “نداء للمشاركة في المسيرة الشعبية السلمية – الربيع الأسود“.كما أعلنت حركة عشرين فبراير بدورها عزمها تنظيم مسيرة احتجاجية في اليوم نفسه، وعلى الرغم من أن جميع المسيرات ستنطلق من نفس المكان بباب الحد وتسلك ذلت المسار في اتجاه البرلمان، إلا أن توقيت كل منها يختلف عن الأخرى.

شاهد أيضاً

فعاليات أمازيغية بالناظور تخلد السنة الأمازيغية الجديدة 2973

تخلد فعاليات أمازيغية بالناظور السنة الأمازيغية الجديدة 2973، تحت شعار “يناير: فرصة لتجديد وتخليد أواصر ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *