أخبار عاجلة

البروفيسور مينا لفقيوي في ضيافة مدرسي اللغة الأمازيغية بجهة الشرق

تعتزم جمعية مدرسي اللغة الأمازيغية بجهة الشرق تنظيم ندوة علمية تحت عنوان: “الأطلس اللغوي لأمازيغية الريف” تأطرها البروفيسور مينا لفقيوي، وذلك يوم السبت، 27 أكتوبر 2018، ابتداء من الساعة الثالثة زوالا بقاعة الندوات بالمركب الثقافي بالناظور.

وتشغل البروفيسور مينا لفقيوي منصب مديرة البحث في جامعة السوربون بباريس ومديرة الدراسات في مدرسة الدراسات العليا في علم الإجتماع بباريس حيث تشغل كرسي اللسانيات الأمازيغة، هي أيضا عضو مؤسس للقسم الإفريقي وفرعه الخاص بالأمازيغية في الأكاديمية الأمبروزية لميلانو.

مينا لفقيوي عالمة لسانيات وعالمة اجتماع متخصصة في اللغات والثقافات الأفروأسيوية ( من ضمنها الأمازيغية ) والسامية. اهتماماتها العلمية منصبة على اللسانيات المقارنة والنظرية وتصنيف اللغات نمطيا واللسانيات الجغرافية وعلم الإجتماع اللساني المتغير والمتفاعل. لها مؤلفات كثيرة من ضمنها كتاب “الأطلس اللغوي للتنوعات الأمازيغية بالريف”.

ويحلل الكتاب التنوعات أفقيا أو جغرافيا وعموديا ودياكرونيا أو زمنيا وحسب الإنتماءات الفردية والإجتماعية. جمعت معطيات هذا العمل بين صيف 2001 وصيف 2003 حيث قضت المؤلفة أكثر من تسعة أشهر في البحث الميداني على مساحة تمتد لأكثر من 400 كيلومترا، زارت 452 مدشرا في 36 قبيلة.

ويعتبر هذا الكتاب هو الأطلس اللغوي الأول في الدراسات الأمازيغية التي تناولت الريف جيولسنيا.

أمضال أمازيغ: متابعة

شاهد أيضاً

حفل تقديم وتوقيع كتاب “المسرح ورشة مفتوحة”

تنظم جمعية أمزيان بتنسيق مع المندوبية الإقليمية لوزارة الشباب والثقافة والتواصل – قطاع الثقافة بالناظور، ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *