تيزنيت: المخرج المسرحي “أمايور” يؤطر ورشة نظرية حول أساليب الكتابة المسرحية في إطار أنشطة دينامية المسرح من أجل المساواة بين الجنسين

استمرارا في العمل الثقافي والمدني مع الشباب الذي جعلته منظمة تاماينوت فرع أيت ملول محور اهتمامها منذ تأسيسها في بداية الألفية، أقامت ورشة نظرية حول أساليب الكتابة المسرحية، أشرف على تأطيرها الأستاذ والمسرحي محمد أمايور بلقايد، لفائدة شباب مدينة تيزنيت في إطار دينامية المسرح من أجل المساواة بين الجنسين المنظمة من قبل منظمة تاماينوت فرع أيت ملول في إطار مشاركة مواطنة بتمويل من الاتحاد الأوروبي، وبتنسيق مع الفرقة المسرحية درا مازيغ والفرع الاقليمي للنقابة الوطنية للفنون الدرامية بتيزنيت وفضاء إسبوار الثقافي فرقة كونستامز للأبحاث المسرحية بتيزنيت .

وقد افتتح المؤطر الورشة النظرية بتقديم إضاءات عن الفن المسرحي بوصفه إحدى أقدم الممارسات الإبداعية والثقافية في التاريخ الإنساني، وهي إضاءات أسهمت في تقديم لمحة عامة عن جذور المسرح وأبعاده الوظيفية وطابعه الفرجوي الذي جعل منه فنا مرتبطا بالمعيش الإنساني، وقد هيأت هذه الإضاءات إمكانات تأمل المسرح الذي يعد فنا متعدد العلامات ، وهو تعدد جعل المسرح في الذاكرة الإبداعية الإنسانية أبا رمزيا لكل الفنون، وقد ميز الأستاذ محمد أمايور بلقايد ببن المسرح كجنس أدبي موجه للقراءة والمسرح كممارسة إبداعية موجهة للعرض والتلقي المتعدد؛ بصريا وسمعيا، وهو التقسيم الذي أسس لحدود نسبية بين مدلولين للمسرح ، بقدر ما يتميز كل مدلول بدلالاته ومقوماته، بقدر ما يلتئمان لتقديم أثر فني ورمزي إلى المتلقي.

الأستاذ أمايور بلقايد بوصفه مخرجا مسرحيا وباحثا في المسرح بسلك الدكتوراه زاوج بين حسه الإبداعي ووعيه لتدريب الشباب على أساليب الكتابة المسرحية، وهي الأساليب التي يمكن أن تشكل مادة أولية للإبداع وتعزز ميول الشباب لخوض مغامرة الإبداع.

اللقاء تم تنظيمه في المركب السينيمائي الإيكولوجي بتيزنيت الذي اعتمد فيه على الطاقات المتجددة الصديقة للبيئة.

شاهد أيضاً

الأمازيغي بنمحمد يطور لقاح كورونا في جامعة كاليفورنيا

عمل مدير مختبر أبحاث المناعة في جامعة كاليفورنيا-إيرفين، البشير بنمحمد، ابن قرية “تكانت” (التي تبعد ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *