منع التضامن مع أمازيغ المزاب، التجمع العالمي الأمازيغي يندد ويرد بتنظيم احتجاج في بروكسيل

عقب منع إحتجاجه المزمع تنظيمه يوم الأحد المقبل بالحدود المغربية الجزائرية، من طرف السلطات المغربية أصدر التجمع العالمي الأمازيغي بيانا تنديديا، يشرح فيه حيثيات المنع بالإضافة لشجبه لعنصرية الدولتين المغربية والجزائرية ضد الأمازيغ، كما أعلن ذات التنظيم عن عزمه تنظيم إحتجاج أمام مقر البرلمان الأوروبي ببروكسيل. وننشر أسفله بيان التجمع العالمي الأمازيغي الذي توصلنا به كما يلي:

بعد استمرار الهجمات الوحشية والعنصرية ضد أمازيغ المزاب، التي تشنها مليشيات الشعانبة المدعومة من طرف السلطات الجزائرية، وخلفت عددا من القتلى ومئات الجرحى ومئات العائلات المهجرة من منازلها، بالإضافة لحرق وتخريب محلات وبيوت ومآثر تاريخية، وتزامنا مع تصاعد حدة الهجمات ضد أمازيغ المزاب أعلن التجمع العالمي الأمازيغي عن الدعوة لتنظيم احتجاج بالمعبر الحدودي “جوج بغال”، يوم الأحد 09 فبراير 2014، على الساعة الحادية عشرة صباحا، تنديدا بالجرائم الوحشية ضد أمازيغ المزاب وتضامنا معهم، ومن أجل المطالبة بفتح الحدود المغربية الجزائرية لما خلفه إغلاقها من ضرر كبير للشعبين الشقيقين، وبعد تعبئة وتجاوب ناجحين من قبل مختلف الإطارات الأمازيغية ومنظمات المجتمع، فوجئنا يومين قبل الوقفة الاحتجاجية بمنع كتابي للسلطات المغربية، سلم من قبل والي الجهة الشرقية وعامل عمالة وجدة-أنكاد، لأعضاء التجمع العالمي الأمازيغي وممثلين عن منظمات المجتمع المدني بالجهة الشرقية للمغرب، وذلك يوم الجمعة 07 فبراير 2014، وبناءا عليه نعلن في التجمع العالمي الأمازيغي للرأي العام الأمازيغي والدولي:

 

–          نندد بشدة بمنع الاحتجاج الذي قمنا بالدعوة إليه من قبل السلطات المغربية من خلال والي الجهة الشرقية، ونعتبر أن الدولة المغربية صارت تتقاسم نفس السياسة العنصرية مع نظيرتها الجزائرية في مواجهة الأمازيغ والأمازيغية.

–          نؤكد على عزمنا الكامل الاستمرار في مسلسلنا النضالي التضامني مع أمازيغ المزاب، من أجل وضع حد نهائي للجرائم الهمجية والعنصرية والموثقة التي ترتكب ضدهم منذ سنوات، من قبل ميليشيات مدعومة من طرف النظام الجزائري الذي ارتكب جرائم قتل وحشي في حق كل أمازيغ الجزائر، وانتهك حقوق الإنسان لسنوات من دون أن يتعرض لأية محاسبة دولية.

–          نعلن عن عزمنا تنظيم مظاهرة احتجاجية أمام مقر البرلمان الأوروبي في العاصمة البلجيكية بروكسيل، للتنديد بالجرائم الوحشية في حق أمازيغ المزاب، ولفضح الممارسات والسياسات العنصرية للمغرب والجزائر ضد الأمازيغ، وسنعلن في الأيام القليلة المقبلة عن تاريخ المظاهرة ببروكسيل.

هذا ونؤكد على عزمنا تكثيف نضالنا داخل كل تمازغا (شمال افريقيا)، بما في ذلك المغرب من أجل وضع حد للعنصرية والتمييز والجرائم ضد الأمازيغ والأمازيغية.

عن التجمع العالمي الأمازيغي

شاهد أيضاً

وزارة التربية الوطنية تعلن عن مستجدات تهم المراقبة المستمرة للموسم الدراسي 2021- 2022

أعلنت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، قطاع التربية الوطنية، عن إصدار ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *