“فعاليات” تكرّم المؤرخ والباحث الدكتور زكي مبارك

زكي مبارك كنز مخفي، هكذا وصفت مجموعة من المداخلات والشهادات، الدكتور والباحث والأستاذ المؤرخ، زكي مبارك، خلال لقاء تكريم له نظمه، كلا من منتدى عبد الكريم الخطابي للفكر والحوار، وجمعية الشباب والتقدم، وجمعية أبي رقراق بمقر هذه الأخيرة بمدينة سلا، مساء السبت 21 مارس 2015 الجاري، إعترافا بالمنجزات والمجهودات التي قام بها زكي في كشف المستور والمخفي عن تاريخ المغرب المعاصر.

هذا وأجمعت كلمات وشهادات المتدخلين عن الدور الكبير الذي لعبه الدكتور زكي مبارك، في مجال البحت العلمي، والأكاديمي، وإماطته اللثام عن عدد كبير من الوقائع في تاريخ المغرب، من خلال أبحاثه وكتابته، وفي هذا السياق أكد الدكتور عبد الرحمان الطيبي، في افتتاحه للقاء على أهمية زكي مبارك، مؤكد على أنه لا غنى عنه في التاريخ المغربي وأشار أن التكريم هو تكريم للمغاربة الذين ناضلوا وحاربوا المستعمر، من جانبه أكد نورالدين اشماعو رئيس جمعية ابي رقراق، على دينامية شخصية زكي مبارك الذي جمع بين مجموعة من الالتزامات منها الجمع بين أولا العمل في كتابة الكلية وثانيا الدراسة في شعبة التاريخ، وأضاف أن مبارك يتبنى العلم والعمل والأخلاق في طريق التنمية واعتبره قدوة لشباب اليوم، بدورها تحدثت فاطمة لحبابي عن عصامية، م.زكي في العمل الثقافي والعلمي واعتبرته قدوة للطلاب والباحثين مضيفة بأن زكي مبارك شرف البحث العلمي بالمغرب.

من جانبه تحدث حسن الصادقي أستاذ باحت بمعهد الدراسات الإفريقية، في كلمة له بحق المحتفى به، عن الجانب الإنساني لشخصية زكي مبارك معتبرا إياه من أطيب الخلق لما له من الصفات التي تتمثل حسب الصادقي في أن زكي لا يبخل في مساعدة الباحثين ومدهم بالوثائق التي يطلبونها منه كما أنه حسب ذات المتدخل، لا يبخل في إعطاء الرأي والأخبار العلمية،وفي معرض حديثه عن هذه الشخصية الفذة سرد الصادقي مجموعة من الأعمال التي يتميز بها المكرم خاصة إنجازاته في أدب الرحلة.

من جهته أكد مصطفى أعشي عن مكتب الجمعية المغربية للبحث التاريخي،  أن مشاركته في تكريم زكي مبارك هو اعتراف بالدور الكبير الذي لعبه خلال حياته العلمية، العملية، والجمعوية، وأضاف أن زكي مبارك مؤرخ موضوعي وغيور على وطنه، وجريء في طرحه للملفات في وقت عصيب، مشيرا لملف عباس لمساعدي، المقاومة المسلحة بالريف، وأشار أن زكي يكتب التاريخ بالوثائق والأدلة باللغتين الفرنسية والعربية.

وعلى منوال المتدخلين صارت مداخلة علال ركوك، باحث بالمعهد الجامعي للبحث العلمي، موضحا بأن زاكي مبارك مؤرخ هرم، مشيرا إلى الأعمال والمنجزات التي قام بها زكي وخاصة ما يتعلق بتاريخ البحري للمغرب، والمجلات التي كتبها أو ترأسها هذه المنجزات، حسب ركوك شكلت منعطفا في تناول حرية التعبير بالمغرب، خاصة مجلة ملفات من تاريخ المغرب، التي ساهمت حسب ركوك في إعطاء نوع آخر من التعبير  وجمهورا آخر كان يقبع في الجنبات حسب تعبير المتحدث.

حري بالذكر أن تكريم زكي مبارك عرف أيضا مجموعة كبيرة من المدخلات والكلمات من شخصيات مختلفة، أشادت جميعها “بالكنز المخفي والهرم العلمي” زكي مبارك.

شاهد أيضاً

مواطنون يجدون صعوبات في التسجيل باللوائح الانتخابية

وجد عدد من المواطنين والمواطنات صعوبات في التسجيل باللوائح الانتخابية العامة، سواء عبر الموقع الالكتروني ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *