المغرب يقتني قمرين صناعيين للمراقبة والتجسس ب “500 مليار”

بعد أن تداولت عدد من وسائل الإعلام الفرنسية، خبر اقتناء المغرب لقمرين اصطناعيين يستعملان لأغراض التجسس، جاء التأكيد من طرف الجيش الإسباني، وذلك عبر المجلة الشهرية التي تصدرها القوات الجوية الإسبانية، حيث أشارت المجلة في عددها الصادر هذا الشهر، في الفقرة المتعلقة بالأقمار الاصطناعية، إلى أن هذه السنة تميزت بحصول المغرب على قمرين اصطناعيين للتجسس من طرف الشركة الفرنسية “طاليس” و”إيرباص.

وحسب ما نقلته جريدة الشروق الجزائرية عن المجلة العسكرية الإسبانية فإن هذه الصفقة كلفت المغرب 500 مليون دولار، وسيتسلم القمرين خلال السنة المقبلة، حيث ستتولى كل من شركتي “إيرباص سبيس سيستم” و”طاليس” تصنيعهما”، كما اعتبرت المجلة أن هذه الصفقة مهمة، نظرات لقدرات القمرين الصناعيين على المراقبة ودقتهما العالية في التصوير، إذ يمكنان من تحديد أجسام لا تتعدى المتر الواحد، وكذلك مراقبة السواحل والحدود والتصوير بتقنية ثلاثية الأبعاد.

مجلة القوات الإسبانية لهذا الشهر اعتبرت أن نفس الأقمار التي اقتناها المغرب هي التي يتوفر عليها الجيش الإسباني، وهو ما سينهي التفوق الإسباني في مجال التجسس والمراقبة، ورجحت المجلة أن يتسلم المغرب القمرين خلال السنة المقبلة دون تحديد موعد محدد.

هذا ولم تصدر السلطات المغربية أي بيان رسمي يؤكد أو يتحفظ من المعلومات المتداولة بخصوص اقتنائه لقمرين صناعيين لأغراض التجسس والمراقبة.

شاهد أيضاً

مواطنون يجدون صعوبات في التسجيل باللوائح الانتخابية

وجد عدد من المواطنين والمواطنات صعوبات في التسجيل باللوائح الانتخابية العامة، سواء عبر الموقع الالكتروني ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *